رئيس مجلس الإدارة , رئيس التحريرأمل صلاح
المدير التنفيذيمحمد سليم
أخر الاخبار
بعد مصادرة ممتلكات( أحمد بهجت )سيتم توقيف برنامج الإبراشي خلال أيام ! كهرباء البحيرة : فصل 97 موظفًا لتورطهم فى قضايا فساد مواعيد أهم مباريات اليوم السبت 21 \ 1 \ 2017 والقنوات الناقلة تابع معنا قصة محاولة قتل الفنانة (أميرة نايف )على يد زوجها ضابط الشرطة رسالة كاشفة لنوايا "ديختر"الخبيثة إلي لترامب: "أرسلنا ياسين لجهنم".. كُن في المقدمة البرادعى والمجلس العسكرى يتراشقون بالخيانه فيديو شاهد.. جادو ساخرًا: الحمير في عهد السيسي أصبحت ثروة حيوانية "صحافة" الأذرع تبرّئ "الداخلية" من تصفية شباب العريش رغم كل الشواهد التى تؤكد تصفيتهم استشهاد قسامي من خانيونس بانهيار نفق للمقاومة البنتاغون: التحالف قتل 250 عنصرًا للقاعدة في سوريا منذ مطلع العام مجدي حمدان : يتوقع غلق برنامج الإبراشي بعدمصادره ممتلكات أحمد بهجت مشاهير الفن على رأس تظاهرة مناهضة لترامب في نيويورك الجارديان: كيف يواجه أهالى الإسكندرية الفيضانات والعواصف ؟ شركه الشرق الدوليه الإماراتيه تسحب استثماراتها من مصر نهاية يناير الجاري مصطفى بكرى يتنصل من تقديم الاستقاله ويدعى تحريف تصريحاته فيديو مظهر شاهين ينافق الجيش ويقلل من قيمه أبو تريكه احتجاجات واشنطن تتحول إلى العنف وتحطيم رموز الرأسماليه الأمريكيه مع تولي ترامب الرئاسة ترامب يقتبس كلاما من شخصية شريرة بفيلم "دارك نايت" (فيديو) رئيس "القائمة العربية" بالكنيست يطالب وزير الأمن الإسرائيلي بالاستقالة‎ شاهد | الاسطورة العالمى يدعم " تريكة "

بدر محمد بدر يكتب :سطور من حياة الإمام المجدد "حسن البنا" ( 32 ) بدر محمد بدر



 عاش "حسن البنا" في مدينة الإسماعيلية ظروفاً صعبة, ليس فقط باعتباره راعياً لهذه الدعوة الوليدة, متحملاً مسئوليتها, أو بسبب رعونة بعض الخصوم, الذين ناصبوها العداء, وشوهوا صورتها, وأثاروا الغبار حول أهدافها وغايتها, ولكن أيضاً بسبب بعض الذين انخرطوا في صفوفها, وحملوا رايتها, ويتحدثون باسمها, لكنها لم تصل إلى قلوبهم بعد, ولم ينصهروا في بوتقتها, أو تصبغهم مفاهيمها العظيمة, وكان هذا الأمر الأخير يشق على الأستاذ المرشد كثيراً, فإذا كان قدره أن ينافح عن هذه الدعوة, مجلياً مفاهيمها, موضحاً أهدافها, مبينا وسائلها أمام الناس, وفي مواجهة الخصوم والأعداء, فكيف به يواجه بعض الذين يحملون الراية, لكنهم يضعفون الجسد, وينخرون في البناء من الداخل؟!.. أضف إلى ذلك أنه يعيش في هذه المدينة وحيداً, بعيداً عن أسرته, التي تقويه نفسياً ومعنوياً وترعاه مادياً, وهو لا يزال في سن الشباب الذي يحتاج إلى المساندة.
زواج المرشد العام
 وشاءت إرادة الله, أن يخفف عنه ما هو فيه, فأتاح له فرصة الزواج من أسرة من كرام الأسر في الإسماعيلية, حيث خطب ابنة الحاج حسين الصولي, وهو أحد أعيان البلدة, وكانت هذه الأسرة متدينة بطبيعتها, زارتها والدة "حسن البنا" ذات مرة, فسمعت في إحدى الليالي, صوتاً جميلاً يتلو القرآن, فسألت عن مصدر هذا الصوت, فقيل لها إنها ابنتنا "فلانة" تصلى العشاء, فلما عادت الأم إلى منزلها, أخبرت نجلها بما كان في زيارتها, وألمحت إلى أن مثل هذه الفتاة الصالحة جديرة بأن تكون زوجة له, وكان ما أشارت به, فذهب "حسن البنا" إلى والدها, وكان من المناصرين له ولدعوته, فخطب ابنته, وتم الأمر كما يقول "في سهولة ويسر وبساطة غريبة: خطوبة في غرة رمضان تقريباً (1350هـ ـ يناير 1932م), فعقد في المسجد في ليلة السابع والعشرين منه، فزفاف في العاشر من ذي القعدة (1350 هـ ـ 17 من مارس 1932م) وهو في عامه السادس والعشرين.
 وعقب زواجه شعر بأن رسالته في الإسماعيلية قد انتهت, فالدعوة قد تأسست ولها منشآتها, وأبناء المدينة يحتضنونها ويلتفون حولها, وقد اختار من يخلفه فيها, أما هو فقد تزوج وأكمل نصف دينه, وخامره شعور عجيب, بأنه سينقل إلى مكان آخر, خارج الإسماعيلية, وشاء الله له ذلك, عندما حدث الشيخ عبد الوهاب النجار عن رغبته في الانتقال إلى القاهرة, وتحققت رغبته بالفعل في أكتوبر 1932 ـ جمادي الآخرة 1351هـ, وانتهت بذلك "مرحلة الإسماعيلية" لتبدأ مرحلة أخرى في القاهرة, بكل حيويتها وصخبها وتفاعلاتها وقضاياها ورموزها ومشكلاتها.. ولهذا حديث آخر, أسال الله عز وجل أن يعنني على الوفاء به, إنه صاحب الفضل والمنة.

المصدر وكالات

أخبار ذات صلة