أخبار عاجلة
رئيس مجلس الإدارة , رئيس التحريرأمل صلاح
المدير التنفيذيمحمد سليم
أخر الاخبار
"الجزاء من جنس العمل"تهديد بالتصفية لكبار قادة إسرائيل الأمنيين (فيديو) إضحك على فضايح قمه" الولا حاجه "مع الإعلامى محمد ناصر محمد ناصر يعلق على ما فعله التلفزيون المصري وعبد الفتاح السيسي اثناء كلمة أمير قطر في القمة 28 تقرير :تزايد معدلات إختطاف الأطفال وتجاره الأعضاء فى ظل الإنفلات الأمنى و تدهور الحاله القتصاديه للبلاد تلفزيون أمريكي يحذر من فساد مدارس "غولن" بالولايات المتحدة هاشتاج ارحمنا يا سيسى يتصدر تويتر ومغردون اللي قبلنا قالوا تعرف الهايف منين ؟؟ قالك ييجي في القمة ويقوم ! "شاهد" وكالة "موديز" للتصنيف الائتماني تتوقع مزيد من إنهيار الجنيه أمام الدولار إسرائيلي يقطع رأس زوجته ويتجول به أمام المارة بعد حرق جثتها (فيديو) "أنا أنتعل حذاء بكعب عال، ليس من أجل الموضة، ولكن لركل أي شخص أراه يوجه انتقادا لإسرائيل".سفيره أميركا فى الأمم المتحده «ويستنجهاوس» الأمريكية تطلب إشهار إفلاسها وحمايتها من الدائنين بعد اتفاق "دولفينز" .. صفقات الغاز بين مصر وإسرائيل.. الخاسر الأكبر هو قطاع البترول موقع إماراتي :يتسأل لماذا لا تبيع مصر آثارها بعد انهيار عوائد السياحة ؟ هل هو تمهيد لبيعها المصالحة مقابل الانسحاب.. زعماء العرب يؤيدون حل الدولتين ويبدون استعداداً "للمصالحة" مع إسرائيل امتداد النيران لعقار مجاور لمصنع بتروكيماويات الزيتون ومحاولة للسيطرة عليه علاء عبد الفتاح يشارك في مؤتمر حول حرية الانترنت من خلف قضبان السجون إنقاذ طفل من محاولة اغتصاب فى الإقصر "الحق في الدواء" يطالب بمحاسبة وزير الصحة بسبب "مصنع الألبان المُكتشف" عطوان يكشف كلمة السر لإزالة الأسوار بين الجانبين المصري والسعودي ! حملات ضد بائعي اللحوم في الهند تستهدف خنق الاقلية المسلمة عقب توتر إعلامي حول "حلايب".. السيسي والبشير يلتقيان في الاردن

هل سمعت من قبل عن أمير الأندلس الامير عبد الرحمن الأوسط محطم الفايكنج !!

كيف استطاع أمير الأندلس عبد الرحمن الأوسط أن يحطم قبائل الفايكنج الهمجية؟

الأمير عبد الرحمن الأوسط هو أحد أمراء الأندلس في عهد الإمارة الأموية بالأندلس والتي أسسها الأمير عبدالرحمن الداخل، وهو الأوسط بين عبد الرحمن الداخل وعبد الرحمن الناصر تولى حكم الأندلس من سنة (206هـ=821م) وحتى آخر الفترة الأولى “عهد القوة” من عهد الإمارة الأموية بالأندلس، وذلك سنة (238هـ=852م)، وتُعَدُّ فترة حكمه هذه من أفضل فترات تاريخ الأندلس؛ فقد استأنف الجهاد من جديد ضدَّ النصارى في الشمال، وألحق بهم هزائم عدَّة، وكان حسن السيرة، محبًّا للعلم، محبًّا للناس.

في عهده دخل في صدام عنيف مع قبائل الفايكنج وهم أهل إسكندنافيا في شمال أوربا، وهي بلاد تضمُّ الدانمارك والنرويج وفنلندا والسويد وأيسلندا، وقد كانت هذه البلاد تعيش في همجية مطلقة؛ فقد كانوا يعيشون على ما يُسَمَّى بحرب العصابات، فقاموا بغزوات عُرِفَت باسم “غزوات الفايكنج”، وهي غزوات إغارة على أماكن متفرِّقة من بلاد العالم، ليس لها من هَمٍّ إلاَّ جمع المال وتخريب الديار.

وفي عهد عبدالرحمن الأوسط سنة (230هـ=845م) هجمت هذه القبائل على مدينة إِشْبِيلِيَة من طريق البحر في أربع وخمسين سفينة، ودخلوها فأفسدوا فسادًا كبيرًا، ودمَّروا إِشْبِيلِيَة تمامًا، ثم تركوها إلى شَذُونة وألمَرِيَّة ومُرْسِيَة وغيرها من البلاد.

فلمَّا علم  الأمير عبد الرحمن الأوسط – رحمه الله- بهذا الأمر ما كان منه إلاَّ أن جهَّز جيشه وأعدَّ عُدَّته، وخلال أكثر من مائة يوم كاملة دارت بينه وبينهم معارك ضارية استطاع فيها أن يحطم الفايكنج، وأُغرِقَت خلالها خمسٌ وثلاثون سفينةً للفايكنج الهمجيين.

وبعد هذا الانتصار عمل عبدالرحمن الأوسط على تفادي تلك الأخطاء التي كانت سببًا في دخول الفايكنج إلى بلاده فقام بما يلي:

أولاً: رأى أن إِشْبِيلِيَة تقع على نهر الوادي الكبير الذي يصبُّ في المحيط الأطلسي، ومن السهولة جدًّا أن تدخل سفن الفايكنج من المحيط الأطلسي إلى إِشْبِيلِيَة، فقام بإنشاء سور ضخم حول إِشْبِيلِيَة، وحصَّنها تحصينًا منيعًا.

ثانيًا: أنشأ أسطولين؛ أحدهما في الأطلسي والآخر في البحر المتوسط؛ وذلك حتى يُدافع عن كل سواحل الأندلس، وكانت هذه الأساطيل تصل إلى شمال الأندلس عند مملكة ليون، وتنتشر في البحر المتوسط حتى إيطاليا.

وكان من نتائج هزيمة الفايكنج قدوم سفارة من الدانمارك والنرويج محمَّلة بالهدايا تطلب وُدَّ المسلمين، وتطلب المعاهدة معهم.

المصدر :د.راغب السرجاني: عبد الرحمن الثاني (عبد الرحمن الأوسط)

المصدر وام تايمز

أخبار ذات صلة