أخبار عاجلة
أخر الاخبار
ما يُميّز "شريف قيطاز" ليس أنه من أوائل رجال الشرطة الذين انشقوا عن النظام السوري، عندما رد بالسلاح على الانتفاضة الشعبية ضده، فحسب، بل أنه ما يزال بذات الحماس لخدمة بلده، رغم إصابته بإعاقته. و"قيطاز" (60 عاما) من المؤسسين لجهاز "الشرطة الحرة"، المحسوب على المعارضة، في مدينة "معرة النعمان"، بريف إد تعرف على "شريف قيطاز".. أيقونة "الشرطة الحرة" في سوريا " ريتشارد فولك " يرى ثلاث سينريوهات لحل القضيه الفلسطينيه أهمها الضغط على اسرائيل للوصول سيناريو جنوب إفريقيا متظاهرين يحتشدون في شارلوتسفيل الأمريكية احتجاجًا على أحداث العنف والعنصرية شاهد |_ابن سفير استراليا بتركيا يفسد مراسم إعتماده و"أردوغان" يلاطفه متجاهلا الكمرات مفاجأة الدكتور محمد الجوادى يكشف كيف رحل جمال عبد الناصر بالسم" فيديو " معلومات صادمه عن أحمد الفيشاوى وأسرته وحياه الفنانين بين الجنس والمخدرات استشهاد القائد الميدانى " نضال الجعفري"عقب تفجير انتحارى على أحد معابر غزه شاهد_شجرة بلوط عمرها 200 عام تقتل 13 مصليا فى احتفال دينى بالبرتغال هل حقًا الماء المغلي مرتين خطير على صحتك؟ "شاهد "تحليلات جديدة لدراسة قديمة حول الدهون المشبعة تفاجئ الجميع ! فاطمة ناعوت معلقة على «قرارات السبسى » : طمعت بأن تكون مصر هي من تصدر تلك القرارات . بالفيديو ... لحظة تتويج ريال مدريد بكاس السوبر الاسباني بالفوز على برشلونة 5-1 شاهد : محدش يقدر «يلوي دراع الدولة » كاتبة اغمز بعينك : أحمد موسي هيولع البلد وهيخربها ! فضيحة جديدة للقضاء المصرى يتزعمها « رئيس محكمة جنايات بالشرقية » : متلبسا برشوة 300 ألف جنيه « لن أتخلى عن ديني » : هكذا علق المرزوقى على قرارات « السبسى » . « حكومة الإنقلاب » : تستعد لإستلام مليار دولار من البنك الدولي خلال أيام. " شاهد"عشرة أخطاء إملائية في رسالة «سلام» السيسي في رواندا ومغردون « مايصحش كده » ! تفاصيل القبض على ضابط بحوزته «حشيش» أثناء دخوله مبنى وزارة الداخلية قيادي في حركة نداء تونس : ليس للأزهر الذي تبيح كتبه أكل لحوم البشر أن يلقّن تونس درسا في تطوير الأحكام.

الفلسطيني فادي القنبر... الشهيد الهادئ منفذ عملية "الدهس "...تعرف عليه

  أربكت عملية الدهس التي نفّذها الفلسطيني فادي القنبر، في مستوطنة "أرمون هنتسيف" المقامة على أراضي أهالي جبل المكبر إلى الجنوب الشرقي من مدينة القدس المحتلة، قوات الاحتلال  خلال الساعات الماضية، خصوصاً بعدما اعترف الاحتلال بمقتل أربعة من جنوده فيها وإصابة ثلاثة عشر آخرين. 

مسقط راسه 


ينتمي منفذ العملية، الشهيد فادي أحمد حمدان القنبر (28 سنة)، إلى حي جبل المكبر في السواحرة، على بعد أمتار من المستوطنة التي نفّذ فيها العملية الفدائية، الأحد، وهو متزوج ولديه أربعة من الأبناء، بينما ترعرع وسط عائلة فلسطينية كبيرة مكونة من عشرين أخا وأختا، إضافة إلى الأب والأم. 
عاش أبو العز- كما يناديه الجميع- حياة اجتماعية هادئة، ويرتبط، حسب ما أفاد ابن شقيقه أحمد، لـ"العربي الجديد"، بعلاقات جيدة مع الأهل والجيران والأصدقاء، وكل من عرفه في مجال عمله، "كان يعمل على شاحنة لنقل مواد البناء، وتمتع بحسن الخلق والطيبة والتعاون". 

أطفاله 
أكبر أبناء القنبر الأربعة، هو عز (6 سنوات) ولديه جنى (5 سنوات) وغزل (3 سنوات) والرضيع محمد (5 شهور)، وكان عز الأكثر تأثرا برحيل والده، كونه الأكثر قربا منه، والأكثر مرافقة له، لا سيما اصطحابه إلى المسجد من أجل تأدية الصلوات. 


وحسب أحمد ابن شقيقه، فإن "الأطفال الأربعة غير مدركين ما يحدث حولهم، لكنهم متأثرون بحجم الضغط الذي تعاني منه العائلة من جانب الاحتلال الذي يعاقب الجميع حاليا، بينما سيفتقدون أباهم كثيرا عندما يدركون أنه لن يعود إلى المنزل أبدا". 
وقبل سنوات، تعرّض القنبر لإصابة خطيرة في عمله كادت أن تفقده حياته، لكنه عاد من جديد ليسير على درب الشهداء الذين سبقوه في بلدته السواحرة، وحي جبل المكبر الذي يعيش فيه. 
ولم يستوعب الاحتلال الإسرائيلي وقع صدمته العملية، وشن حملة عسكرية على عائلة القنبر بغرض عقابها، حيث اعتقل والديه وزوجته واثنين من إخوته وشقيقاته وعددا من أبناء عمومته، إضافة إلى بعض الأصدقاء ورب عمله، وقام بتحطيم محتويات المنازل ومنع العائلة من إقامة عزاء للشهيد.

 

المصدر وام تايمز+العربي الجديد

أخبار ذات صلة