أخر الاخبار
غضب من «كريمة» لتقبيله يد «شيعى» وأستاذ الفقه: السلفيون «عملاء» التحفُّظ على أموال 19 شركةً بينها راديوشاك بزعم الانتماء للإخوان.. ومغرِّدون:لم يبقي الا دكان عن عبدة البقال لينهبوه محمد العريفي يحذف اسم “تركيا” بعد تحقيقها أُمنية قُرويّ إفريقي بالحج..شاهد اليوم.. استكمال محاكمة الرئيس“مرسي” و20 آخرين في قضية اقتحام السجون خامنئي: تدخلنا في العراق وسوريا من باب المصلحة أمن الانقلاب بالمنوفية يخفي قسريا 3 مواطنين لليوم الـ 47 على التوالي شاهد بالصور ..بعد شهر من تطاوله على الذات الإلهية.. « جامعة الزقازيق تعاقب الدكتور الملحد » عن زيارة صبحى لـ سوريا « خديجة بن قنة » : فنانون أحببناهم صغارا باعوا اليوم إنسانيتهم بأرخص الأثمان. مخطط إماراتي لاغتيال الشيخ القطري « عبد الله علي آل ثاني » اللون الأحمر يكسو مؤشرات «البورصة المصرية» للأسبوع الرابع وتفقد 6.5 مليار جنيه. استشاري علاقات زوجية تقدم روشتة لعلاج «الفتور الجنسي» بين الأزواج. « النفيسي» : يتنبأ بـالرئيس الفلسطيني القادم واصفا إياه بـ هولاكو ! صفعة اخرى لدول الحصار من « لجنة الإعتماد الدولية » أمل صلاح تكتب الحلقة 14 من رواية "صدفة " موقع عبري : « قمة توجو ».. ضربة إسرائيلية موجعة للعرب في القارة السمراء صحفي إسرائيلي: مصر تجبر حماس على التعاون مع إسرائيل ضد السلفيين بعد نشر مقالين له فيها .. السيسي يصادر صحيفة بتهمة إنتمائها للإخوان عبارات مسيئة لسيسى ونظامه الانقلابى على جدران مبنى ماسبيروا مما ادى الى ارتباك فى المبنى والكنيسي : الاخوان هما السبب عاجل سجن برج العرب ينتفض بالهتافات بالعنابر و تخبيط علي الابواب بالصور أهالي الخانكة بالقليوبية يشيعون جثمان الطالب محمد حسن مفتاح الذي أعلنت الداخلية إغتياله عقب اعتقاله الاحد الماضي , واحتجزت جثمانه منذ مقتله حتى تم تسليمه مساء أمس السبت .

سلطة طاقة غزة: توضح سبب تفاقم أزمة الكهرباء فى القطاع

اشار فتحي الشيخ خليل، نائب رئيس سلطة الطاقة في قطاع غزة، يوم الثلاثاء، إن تفاقم أزمة الكهرباء في غزة يعود إلى ارتفاع قيمة الضرائب التي تدفعها شركة الكهرباء شهرياً، إضافة إلى تعطل جزئي في الخطوط القادمة من مصر وإسرائيل.

وأكدا  "الشيخ خليل" خلال مؤتمر عُقد في مقرّ وزارة الإعلام بمدينة غزة: "حوالي 52% من الأموال التي تُرسل لشراء الوقود لتشغيل محطة الكهرباء وتجمع من جباية فاتورة الكهرباء، تذهب ضرائب مقابل شرائه". 

وتفرض الحكومة الفلسطينية ضريبة محروقات تسمى بـ"البلو"، وهي نوع من الضرائب التي تفرض على كافة أنواع الوقود المباعة في السوق المحلية، سواء في الضفة الغربية وقطاع غزة، تقترب نسبتها من 90% من سعر ليتر الوقود الأساسي.

وبين أن سلطة الطاقة "قامت بشراء وقود طوال العام الماضي بقيمة 260 مليون شيكل، منها 135 مليون ضرائب".

واضاف: "زيادة أسعار الوقود العالمية وزيادة الضريبة تبعاً لذلك، زاد في تكلفة تشغيل مولدين بقيمة 8 مليون شيكل (2 مليون و100 ألف دولار أمريكي)، أو 13 مليون شيكل (3 مليون و400 ألف دولار) لتشغيل ثلاثة مولدات".

وأكدا أن تعطل الخطوط القادمة من مصر، التي تزود قطاع الكهرباء في غزة بنحو 22 ميجاواط، يفاقم من الأزمة. 

ويحصل قطاع غزة على الطاقة الكهربائية من محطة توليد الكهرباء، وخطوط إمدادات الطاقة القادمة من إسرائيل وخطوط من مصر، توفر نحو 30% من حاجة القطاع من الطاقة في الوقت الحالي.

ويصل خلال وقت لاحق من الثلث الأول من العام الجاري، وفد من وزارة الطاقة التركية، إلى القطاع، للبدء في تنفيذ مشاريع لتحسين الكهرباء بغزة، وفق "الشيخ خليل".

ويعيش سكان قطاع غزة منذ نحو شهر، أزمة خانقة جراء نقص ساعات وصل التيار الكهربائي.

وتقول شركة توزيع الكهرباء في غزة، التي تشرف عليها حركة "حماس"، إن سبب تفاقم الأزمة يعود لفرض الحكومة الفلسطينية في رام الله، ضرائب إضافية على كميات الوقود اللازمة لتشغيل محطة توليد الكهرباء.

لكن الحكومة تنفي ذلك وتقول إن "استمرار سيطرة حركة حماس على شركة توزيع الكهرباء، وعلى سلطة الطاقة، وما ينتج عن ذلك، هو الذي يحول دون تمكين الحكومة من القيام بواجباتها، وتحمل مسؤولياتها، تجاه إنهاء أزمة الكهرباء المتفاقمة".

وكان رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية في رام الله، عمر كتانة، أكد في تصريح عبر الهاتف للأناضول، اليوم الثلاثاء، إحالته للتقاعد من طرف مجلس الوزراء.

المصدر وكالات

أخبار ذات صلة