أخر الاخبار
محلل سياسي تركي التعاون العسكري بيننا وبين قطر سيزداد رغم المطالبة باغلاق القاعدة العسكرية ويقدم ثلاث تفسيرات للشروط الغريبة لدول الحصار بالفيديو سيدة عربية تهاتف شعبان عبد الرحيم و تسبه لانه سب قطر في اغنية شعبيه و تدعي عليه بالفيديو سفيرة واشنطن في الأمم المتحدة: "النزاع السعودي القطري فرصة مناسبة لابتزاز الطرفين شاهد بالفيديو .. راقصة كل العصور بوظيفة المفتي ".على جمعة: اسم قطر نسبة إلى إمام الخوارج.. ومن قاتلهم أصله إماراتى "خبير إقتصادي" إرتفاع سعر البنزين اليوم له أثار كارثية على الشعب و الإقتصاد المصرى . هدية السيسى لـ ثوار 30 يونيو ... ننشر أسعار السلع التموينية الجديدة اعتبارا من أول يوليو. رسميا .. في ذكرى يوم "أكبر خدعة تعرض لها الشعب المصري" .. حكومة السيسي ترفع أسعار الوقود . عاجل ... قائمة الأسعار الجديدة للوقود والمحروقات بعد تحريكها اعتبارا من اليوم ."التفاصيل" رغم الحصار القطرية تنقل 510 آلف مسافر خلال إجازة عيد الفطر رغم التضيق الأمنى الشديد وقفة ليلية لـ"ثوار سيناء" رفضًا لخيانة وجرائم العصابة "الثوري" يطالب رئيسة وزراء بريطانيا بالضغط على السيسي لوقف الإعدامات فيديو مصرع قائد المنطقة الشمالية العسكرية ... مجرد حادث أم تصفية متعمدة؟. الأمين العام للأمم المتحده" أنطونيو غوتيريش" يبحث مع وزراء من أمريكا والسعودية والكويت "تهدئة الحالة" بالخليج بورصة إسطنبول تغلق عند أعلى مستوى لها على الإطلاق روبرت فيسك: لماذا كشف أعداء قطر أوراقهم مبكرا؟ تفاصيل الإطاحة بمدير مكتب الرئيس السوداني وعلاقته بالرياض وابو ظبى وهل تمكن من الهرب أم تم اعتقاله وما علاقته بالانقلاب على قطر؟ الجنرال أنور عشقي يؤكد استعداد السعوديه للتطبيع مع إسرائيل.. بشروط فضائح الفاتيكان ..أستراليا تتهم مسؤولا بارزا في الفاتيكان بارتكاب جرائم جنسية شاهد| مبنى "إمباير ستيت" الشهير في نيويورك يتزين بألوان العلم القطري مشير المصري -قيادي في حماس : "ما جرى من تفاهمات مع مصر ليس له علاقة بالتفاهمات مع تيار دحلان"

ماهي العمليات التي تخشي إسرائيل نمطها ؟

قال موقع “والا” الإخباري الإسرائيلي: “إن عمليات إلقاء الحجارة وإطلاق  النار من قبل الفلسطينيين على الجنود والمستوطنين قد ارتفع منذ صدور قرار مجلس الأمن الدولي ضد الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية والقدس المحتلتين”.

وبحسب مراسل الموقع للشؤون الفلسطينية “آفي يسخاروف”، فإن “إسرائيل” باتت تخشى إقدام الشبان الفلسطينيين على تنفيذ عمليات منظمة وموجهة من قيادة حماس، وتزعم سلطات الاحتلال إحباط نحو 100 عملية خلال العام الماضي 2016، إلى جانب ما تحبطه السلطة الفلسطينية من هجمات مماثلة.

وأشار الكاتب  إلى أنه رغم حجم العمليات خلال العام المضي، فإن إحصاءات أجهزة الاحتلال الأمنية تشير إلى أنها أصبحت أعلى من المعتاد.

ووفقا للإحصاءات، تم تسجيل 346 حادثة إلقاء حجارة تجاه المركبات الإسرائيلية بالضفة الغربية في أواخر سبتمبر/أيلول 2016، و375 حادثة في أكتوبر/تشرين الأول، ثم ارتفعت الحصيلة إلى 420 حادثة في الشهر التالي، وانخفضت إلى 344 حادثة في ديسمبر/كانون الأول، لكن الأسبوع الأول من الشهر الجاري شهد وحده 169 حادثة.

وأوضح “يسخاروف” أنه “في حال استمرت وتيرة هذه الحوادث على هذا النحو، فستكون “إسرائيل” أمام سبعمئة حادث إلقاء حجارة شهريا، وهو رقم غير مسبوق”.

وقال الكاتب: “إن الفلسطينيين يضعون أسبابا في زيادة حوادث رشق الحجارة، أهمها مرور الذكرى السنوية الـ21 لاغتيال مهندس العمليات الفدائية يحيى عياش الذي اغتيل عام 1996، وصدور قرار إدانة الاستيطان، والحديث عن انتقال السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس مع دخول دونالد ترمب إلى البيت الأبيض”.

كما ارتفعت عمليات إطلاق النار في الضفة مؤخرا، فبعد أن شهد سبتمبر/أيلول هجوما واحدا، ارتفع هذا العدد إلى أربع هجمات في الشهرين التاليين، ثم إلى ستة في ديسمبر/كانون الأول.

المصدر وكالات

أخبار ذات صلة